ر

هاجم رافائيل لياو مهاجم فريق ميلان من وصفهم بـ “أصحاب الأفق الضيق والعقول الصغيرة” بعدما أصبح أحدث ضحايا الإساءات العنصرية في كرة القدم الإيطالية. أعاد لياو نشر رسالة باللغة الإيطالية لأحد رواد شبكة التواصل الاجتماعي (انستجرام) يهاجم فيها مهاجم ميلان بقوله “لا أطيق رؤيتك ولم أعد أتحمل فكرة تشجيعك في الملعب، لقد أصبحت عنصريا، ارحل أنت وأشباهك في أسرع وقت”.
وعلق لياو / 24 عاما / على هذه الرسالة قائلا باللغة البرتغالية اليوم الثلاثاء “للأسف، لا يزال يتواجد في عالمنا مثل هؤلاء الأشخاص أصحاب الأفق الضيق والعقول الصغيرة”.
وتأتي هذه الواقعة بعد شهر من خروج لياو مع زملائه في فريق ميلان من الملعب تضامنا مع حارس مرمى الفريق مايك مانيان الذي تعرض لإساءة عنصرية في مباراة أودينيزي. وتم التعرف على هوية المتورطين في هذه الواقعة وعاقبهم نادي أودينيزي بحرمانهم من حضور المباريات مدى الحياة.
ودعم نادي ميلان الإيطالي مهاجمه برسالة عبر منصة إكس (تويتر سابقا) “نحن معك دائما يا رافا، لا مكان للعنصرية بين جماهيرنا وفي كرة القدم”.
وتكررت حوادث الإساءات العنصرية في الملاعب الإيطالية والأوروبية خلال الأعوام الأخيرة وكان ضحيتها نجوم بارزون مثل كيفن برينس بواتنج وماريو بالوتيلي وروميلو لوكاكو.
وعوقب نادي لاتسيو بإغلاق جزء من مدرجات ملعبه لمباراة واحدة الشهر الماضي بسبب هتافات عنصرية ضد روميلو لوكاكو مهاجم روما.