ر

نيابة عن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود – حفظه الله – يرعى صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، ولي العهد رئيس مجلس الوزراء، بطولة كأس السعودية 2024 لسباقات الخيل بنسختها الخامسة، والتي ستقام يومي الجمعة والسبت 23 و24 فبراير الجاري، على ميدان الملك عبد العزيز بالجنادرية في الرياض.
وتعد كأس السعودية الحدث الأكبر من نوعه في العالم، حيث يجتذب نخبة الخيل والمدربين والفرسان الدوليين، ويقدم جوائز مالية كبيرة تبلغ في مجموعها 37.6 مليون دولار، ويشتمل على 17 شوطا تقام على مدار الأمسيتين، وتختتم بشوط كأس السعودية الذي تبلغ قيمة جائزته منفردا 20 مليون دولار، ووصل عدد الخيل المسجلة في السباقات إلى 244 جوادا وهو رقم غير مسبوق في تاريخ البطولة.
وبهذه المناسبة، رفع صاحب السمو الملكي الأمير بندر بن خالد الفيصل، رئيس مجلس إدارة هيئة الفروسية رئيس مجلس إدارة نادي سباقات الخيل، اسمى آيات الشكر والعرفان لمقام مولاي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، الرئيس الفخري لنادي سباقات الخيل، وإلى صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد ورئيس مجلس الوزراء- حفظهما الله – على دعمهما الكبير والمتواصل لهذا الحدث العالمي.
وأضاف سمو الأمير بندر بن خالد الفيصل قائلا: “كأس السعودية يحظى بمتابعة شاملة من قبل سمو ولي العهد الذي سخر لنا جميع الإمكانيات في سبيل استمرارية نجاحه الباهر وتصدره الساحة العالمية لسباقات الخيل حتى بات كأس السعودية محطة مهمة في روزنامة السباقات العالمية ومحط أنظار كبار الملاك والمدربين والخيالة الدوليين في روزنامة إعداد مشاركات الخيل الأبطال الموسمية طمعاً في المشاركة في كأس السعودية بجميع محطاته المؤهلة وصولاً إلى الأمسية الكبرى والأغلى عالمياً”.
وأوضح سموه أن كأس السعودية أصبحت بمثابة أيقونة نجاح في المملكة العربية السعودية على عدة أصعدة حيث إنه لا يقتصر تأثيرها على جانب السباقات فقط، بل يتضمن مجالات أخرى منها الثقافية والتجارية والأزياء والموضة وكذلك المجال الفني، حتى باتت الكأس وسيلة للتعريف بتاريخ وثقافة المملكة وتميز مناطقها المختلفة.
وأضاف سمو رئيس مجلس إدارة نادي سباقات الخيل إن “الرعاية الكريمة بلا شك هي مصدر فخر وإلهام لنا جميعا ودليل كبير على حرص القيادة ومتابعتها لجميع ما يهم أبناء المملكة العربية السعودية ويساهم في نشر ثقافتنا خارجياً، وفي هذا العام عبر النسخة الخامسة ينطلق كأس السعودية بشعار يجسد الريادة والإلهام وهو (القصة تبدأ هنا)”.
وأوضح رئيس مجلس إدارة نادي سباقات الخيل أن العالم بات يعرف عندما تبدأ المملكة في أي حدث أو فعالية كانت أو مشروع ضخم أنه سيكون حدثاً فريداً تُروى قصته بنجاح يتصف بالريادة ويتسم بكونه علامة فارقة في التميز بجهود أبناء وبنات هذا الوطن، تحقيقاً لمستهدفات رؤية السعودية 2030 التي من شأنها زيادة رفعة ومكانة المملكة على المستوى الدولي، تحت قيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده -حفظهما الله.
وفي ختام تصريحاته، أعرب سمو الأمير بندر بن خالد الفيصل، عن شكره لجميع الملاك والمدربين الذين حرصوا على التواجد في نسخة هذا العام لكأس السعودية 2024، متمنيا التوفيق لجميع المشاركين الذين قدموا من مختلف أنحاء العالم، حيث تضم قائمة الدول المشاركة: دولة الإمارات العربية المتحدة، ودولة قطر، ومملكة البحرين، وسلطنة عمان، والولايات المتحدة الأمريكية، وجمهورية أيرلندا، وجمهورية فرنسا، وجمهورية التشيك، واليابان، ومملكة إسبانيا، ومملكة النرويج، والمملكة المتحدة، وذلك بالإضافة إلى المملكة العربية السعودية.
احتفاء خاص بـ”يوم التأسيس”
وتزامنا مع احتفالات المملكة بالذكرى الوطنية الغالية “يوم التأسيس”، يقدم نادي سباقات الخيل عددا من الفعاليات والعروض المصاحبة على مدار يومي كأس السعودية، أبرزها جناح يوم التأسيس “ذاكرة التأسيس”، والذي ينقسم إلى “البهو الفني” و”مختبر التاريخ”، حيث يستعرض الجناح تاريخ المملكة بطرق تفاعلية غير مسبوقة. كما تشتمل الفعاليات المصاحبة على منطقة خاصة بالأطفال، ومنطقة المسرح، وممشى المشاهير، ومعرض 100 براند سعودي، ومطعم إرث، وغيرها الكثير.
تذاكر دخول متعددة
يوفر نادي سباقات الخيل فئات متعددة لتذاكر الدخول تتناسب مع كافة احتياجات الجمهور وتطلعاته، حيث تتيح تذاكر الدخول العام، الاستمتاع بإطلالات على جانب المسار، والوصول إلى مقاعد المدرجات، إضافة إلى عروض الترفيه المجاني في منطقة العبية التي تتميز بمعارض الأزياء والمعروضات الثقافية والفنية وأنشطة المطاعم التي تنظمها وزارة الثقافة.
وتتيح تذاكر مطعم بانوراما والتراس، الاستمتاع بإطلالة رائعة أثناء السباقات في الطابق الثالث من مبنى الثريا الحديث، مع وجود بوفيه عالمي يشمل مجموعة من المكونات الطازجة والإعداد المتميز بما يوفر للزوار أفضل النكهات من كل طبق.
بينما تتيح تذاكر مطعم الثريا بجانب المضمار، الاستماع إلى صوت حوافر الخيل بينما تتسابق على بعد أمتار قليلة من الطابق الأرضي بمبنى الثريا الحديث، حيث يقدم النادي بالتعاون مع مطعم سو فلور قائمة متنوعة من المأكولات الفرنسية والشرق أوسطية.
وتمنح تذاكر مجلس النادي، حامليها فرصة الاستمتاع بإطلالات رائعة على خط النهاية، وهو أقرب مكان يمكن الوصول إليه للاستمتاع بالفعاليات، من خلال تصميمه الفخم واتساعه لـ 120 شخصا داخل مبنى المنصة التاريخي.